مدرسة تأهيل وتوجيه الصم و الإضطرابات اللغوية
إدعم هذا المركز

29

فريق

4

متخصص

155

طالب

الرسالة

تهدف مدرسة تأهيل وتوجيه الصم والاضطرابات اللغوية في جمعية رعاية اليتيم الى تقديم خدمات التعليم والتدريب والتأهيل للأشخاص ذوي الحاجات الخاصة السمعية والإضطرابات اللغوية لمساعدتهم على تحصيل العلمي والاندماج الأجتماعي..

الرؤيا

انحو عالم يقدم افضل التعليم والتربية للأطفال ذوي الحاجات الخاصة السمعية والإضطرابات اللغوية ويؤمن الإندماج والتفاعل مع المجتمع بكرامة لتحقيق ذاتهم.

الأهداف

  • العمل على تطوير التدخل المبكر(4-2 سنوات) لذوي الحاجات الخاصة السمعية والأضطرابات اللغوية.
  • اكساب الطلاب المهارات الأكاديمية بأحدث الطرق والوسائل والعمل على تنمية وتطوير مختلف الجوانب المعرفية والحركية والاجتماعية..
  • إيصال الطلاب من ذوي الحاجات الخاصة السمعية إلى المرحلة الأساسية (صف البروفيه) ومساعدتهم على رسم خططهم المستقبلية.
  • العمل على إعادة اندماج طلاب ذوي الأضطرابات اللغوية في المدارس الرسمية أو الخاصة عبر برامج متخصصة وجلسات علاجية مكثفة.
  • العمل على الارشاد والتوجيه الاسري عن قدرات الطلاب و زيادة التوعية والتثقيف في المجتمع.
  • تعزيز الدمج الأجتماعي للطلاب عبر التدريب والتأهيل والتمكين.
  • ملاحظة: هذا العام تم نجاح ثلاث طلاب في شهادة البريفيه الرسمية.

الخدمات

  • تعليم وتدريب وتأهيل طلاب ذوي الإعاقة السمعية من صف الحضانة ولغاية صف التاسع أساسي (البروفيه) بإستخدام المناهج التربوية المتكيفة مع قدراتهم..
  • تعليم وتأهيل طلاب ذوي الأضطرابات اللغوية من مرحلة الروضات لغاية المرحلة الأساسية.
  • علاج نفسي حركي.
  • علاج نفسي.
  • تقويم نطق ولغة.
  • إعداد وتنفيذ برامج تدخل اجتماعي عبر جلسات فردية وجماعية تتضمن لقاءات توعوية للطلاب واسرهم وزيارات منزلية..
  • جلسات علاجية فردية خلال الدوام المدرسي( نطق – نفسي حركي).
  • إجراء تخاطيط سمع.
  • تأمين أجهزة السمع.

الأطفال المستفيدين من خدمة القسم

  • أطفال ذوي الإعاقة السمعية والأضطرابات اللغوية من عمر السنتين ولغاية الثامنة عشر.
  • عدد الأطفال المستفيدين : 120-130طفل.

كفالة طالب من ذوي الحاجات الإضافية

بمساعدتك الطيبة تساعد المركز لأن يستمر ويساعد طلاباً أكثر من ذوي الحاجات الإضافية ليصبحوا أفراداً فاعلين ولديهم القدرة على تأمين لقمة عيشهم.

2000$ / السنة

تبرع اللأن